انتكاسة الصحةكورونا

النقل العراقية تنفي إصابة وزيرها بكورونا

نفت وزارة النقل العراقية اليوم الأربعاء ببيان رسمي إصابة وزيرها ناصر بندر بفيروس كورونا.

وقالت مديرة إعلام الوزارة فطومة الموسوي، في بيان اليوم (17 ايار 2020)، إن “لا صحة لإصابة وزير النقل ناصر بندر الشبلي بفيروس كورونا”، مشيرة إلى أن “أحد أفراد عائلة الوزير قد أصيب بالفيروس ويتلقى العلاج في الحجر الصحي”.

وفي وقت سابق، كشف مصدر طبي عراقي عن إصابة أول وزير في الحكومة العراقية وأفراد أسرته بفيروس كورونا.

وقال المصدر، وهو طبيب في دائرة صحة بغداد إن “الفحوصات أثبتت إصابة وزير النقل ناصر بندر وأفراد أسرته (لم يكشف عددهم) بفيروس كورونا”.

ويعتبر ناصر بندر، أول وزير عراقي تُعلن إصابته بكورونا منذ ظهور الجائحة، بينما سجلت إصابة نائبتين في البرلمان بالفيروس الأسبوع الجاري وهما وحدة الجميلي ومحاسن حمدون.

وتأتي الإصابات بين مسؤولي البلد وسط تزايد وتيرة الحالات المسجلة في العراق خلال الأسابيع القليلة الماضية، عقب تخفيف السلطات القيود المفروضة للوقاية من الجائحة.

وأعلنت وزارة الصحة والبيئة أمس الثلاثاء تسجيل 60 حالة وفاة و 1385 إصابة جديدة بفيروس كورونا.

وأكد المتحدث باسم وزارة الصحة سيف البدر ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا في العراق إلى 22700 إصابة بينها 9862 حالة شفاء و712 حالة وفاة، فيما يرقد 12126 مصاباً في المستشفيات بينهم 148 في العناية المركزة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق