كورونا

مطالبات بالتحقيق بوفاة امرأة بكرونا مُنع زوجها من انقاذها

دعا عضو مجلس النواب، ارشد الصالحي، وزير الداخلية في حكومة الكاظمي، إلى التحقيق بوفاة امرأة بفيروس كورونا وتقييد زوجها بالسلاسل في كركوك مركز محافظة التأميم.

وقال،الصالحي، إن “لجنة حقوق الإنسان تابعت حالة المريضة التي توفيت بكورونا وبجنبها زوجها المقيد بالسلاسل الحديدية بسبب كسره للأجهزة التنفسية”.

وأوضح الصالحي، أنه ” هناك حالات عدم وجود خدمة صحية في مستشفيات كركوك“، مؤكداً أن “الوضع الصحي في كركوك منهار وهذا ما تم تأكيده منذ أشهر”.

ولفت إلى أن “اختيار مستشفى افقي في المحافظة لان يكون مركزا للوباء خاطئ وذلك بسبب عدم وجود مركزية لقناني الاوكسجين في المستشفى وافتقار المحافظة للبنى التحتية”.

و كانت زوجة المواطن محمد كريم، مصابة بفيروس كورونا بحالة حرجة، وبسبب شجار مع أحد منتسبي المستشفى وقيامه بكسر واحد من الأجهزة، قامت القوات الأمنية بتقييده إلى سرير زوجته المريضة، ويقول إن أياً من الكادر الصحي والأطباء لم يعتن بزوجته حتى فارقت الحياة.

ويقول “كريم” إن زوجته توفيت إثر إصابتها بفيروس كورونا، على مرأى منه وهي تتلوى من شدة الألم، ولأنه كان مقيداً لم يستطع أن يفعل شيئاً لنجدتها.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق