كورونا

ما مدى فعالية الكمامة في خفض الإصابة بفيروس كورونا؟

أوضحت دراستان بحثيتان أن الكمامات تسهم بشكل فعال في وقف انتشار فيروس كورونا بين البشر، حتى لو كانت من القماش،مع بروز أراء أشارت إلى أنها لا تؤدي أي دور .

ونشر باحثون في جامعة بريغهام يونغ في ولاية يوتا الأميركية، دراسة تقول إن أقنعة القماش يمكنها أن توقف أكثر من 90 في المئة من قطرات الجهاز التنفسي، والتي تتسبب في الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وحلل المشاركون في البحث أكثر من 115 دراسة تتعلق بفعالية أقنعة الوجه في خفض الإصابات الجديدة بفيروس “سارس-كوف-2″، وأشاروا إلى أنها الأداة الأكثر قوة والأقل تكلفة لمواجهة المرض.

وفي دراسة أخرى، كشف مركز العلوم الصحية بجامعة شمال تكساس،نتائج قراءة البيانات الواردة من أربع مقاطعات مختلفة في الولاية، ومقارنة منحنى الإصابات ودخول المستشفيات في المقاطعات التي فرضت ارتداء الكمامة على السكان بالتي لم تقرر فرضها.

وأظهرت البيانات أن مقاطعات دنتون وتارانت ودالاس التي فرضت ارتداء الكمامات، انخفض فيها منحنى الإصابات بفيروس كورونا المستجد، وقلت زيارة المواطنين المصابين لمراكز الطوارئ في المستشفيات، بحسب موقع Wfaa.com.

أما مقاطعة كولين التي لم تفرض ارتداء الكمامات، فكان التغير الإيجابي فيها هو الأقل، ويشير تقرير مركز العلوم الصحية إلى أن هناك توقعات بزيادة في عدد الذين سيدخلون المستشفيات.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق