كورونا

ابتزاز مالي داخل مختبرات الصحة.. فحص كورونا للمسافرين بـ 130 ألفا

يشكو العراقيون الراغبون بالسفر من العراق من غلاء أسعار الفصوصات المختبرية للتأكد من سلامة المسافرين من فيروس كورونا، حيث يصل سعر الفحص للشخص الواحد مبلغ 130 ألف دينار عراقي، فيما تقول وزارة الصحة إنها تجري تلك الفحوصات بمبلغ 90 ألف دينار، وهو ما يراه المواطنون مبلغا كبيرا أيضا.

عائلة عراقية من العاصمة بغداد أبلغت وكالة يقين بارتفاع أسعار مختبرات الوزارة المخصصة لتحليلات كورونا بالنسبة للمسافرين، وأكدت أن سعر التحليل الواحد يصل إلى 130 ألف دينار.

ووصفت العائلة تلك المبالغ بالكبيرة والمرتفعة وانها تمثل عبئا ثقيلا عليهم، لاسيما وأن عائلتهم مكونة من 4 أشخاص ما اضطرهم إلى إجراء تحاليل بمبلغ قدره 520 ألف دينار.

وحصلت وكالة يقين على وصل استلام من أحد المختبرات يظهر فيه فرض مبلغ (130) ألفا على أحد الأشخاص الراغبين في السفر لقاء إجراء فحص مختبري للكشف عن كورونا.

بالمقابل تقول مستشفى دار التمريض إنها تجري الفحص المختبري للكشف عن كورونا بالنسبة للمسافرين بمبلغ 90 الف دينار فقط.

وقال مدير مستشفى دار التمريض وميض قيس إنه “تم تحديد السعر من قبل اللجنة العليا للصحة والسلامة بـ 90 ألفا، ونسعى الى تقليل الرسوم من اجل إعانة المواطن”.

وانتقد المفوضية العليا لحقوق الإنسان إجراءات بعض الدول المجاورة واشتراطها فرض تكلفة فحص اختبار فيروس كورونا على المسافرين العراقيين.

وأعلنت وزارة الصحة العراقية الأربعاء الماضي تخصيص مختبرات في العاصمة بغداد لإجراء فحص مرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) للراغبين بالسفر إلى خارج البلاد.

وقالت الوزارة في بيان إنها “خصصت مختبرات مستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب وسط بغداد، والمختبر الاستشاري مقابل مستشفى اليرموك التعليمي غربي بغداد، لفحص (كوفيد-19) للمسافرين إلى خارج العراق”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق