كورونا

الأوضاع الصحية في العراق مقلقة بسبب التقصير الحكومي

قال عضو نقابة الأطباء”باسل العلي” في حديث خاص لـ “وكالة يقين” إن الأوضاع الصحية في العراق مقلقة للغاية وقد تكون البلاد مقبلة على أوضاع أكثر كارثية من الوضع الحالي بسبب التقصير الحكومي، وحالة اللامبالاة لدى شريحة واسعة من العراقيين.

وتابع، أنه يجب التأكيد على أن المستشفيات العراقية تدفع حالياً ثمن فساد سنوات طويلة لما تم انفاقه من مليارات الدولارات والمريض اليوم لا يجد سرير ينام عليه أو قنينة أوكسجين للتنفس أو مواد وقائية تقي الكوادر الصحية بشكل جيد.

وأشار إلى أن من أهم أسباب انتشار المرض بين المواطنين هي المناسبات المجتمعية والعائلية التي عادت تمارس مجدداً بشكل طبيعي في جميع محافظات البلاد، إذ إن الأعراس ومراسم العزاء، وغيرها من المناسبات، تحتضن أعداداً كبيرة من المواطنين دون وقاية صحية أو تباعد اجتماعي وصحي.

وأضاف، لابد من أن يكون هنالك وعي تام لدى المواطنين وتوعية شاملة من قبل الجهات المعنية والوسائل الإعلامية من أجل الحد من انتشار المرض.

وحذرت وزارة الصحة من ذهاب الوضع الصحي في البلاد نحو المجهول، مشيرةً إلى أن وصول الإصابات بفيروس كورونا إلى عتبة الـ 4 آلاف إصابة يعدّ مؤشراً خطيراً جداً، داعيةً “الجهات المعنية إلى اتخاذ قرار لا رجعة فيه بخصوص جميع المخالفين للتعليمات، وأنه يجب اتخاذ قرار سريع في هذا المجال”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق