كورونا

مطالبات باجتماع “طارئ” لاحتواء تفشي كورونا في البصرة

طالبت مفوضية حقوق الإنسان في البصرة، رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، بعقد اجتماع عاجل وطارئ لإيجاد حل للوضع الصحي بعد زيادة انتشار الإصابة بوباء كورونا.

وقال مهدي التميمي مدير مكتب المفوضية في محافظة البصرة، “نطالب رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي بالتدخل العاجل وعقد اجتماع في محافظة البصرة مع خلية الأزمة لمناقشة وضع انتشار حالات الإصابة بوباء كورونا في المحافظة”، مشيرا إلى “أن الحالات بدأت تزداد مما يشكل خطراً على الوضع الصحي في المحافظة”.

وأضاف “أن تسجيل الحالات يزداد يوماً بعد آخر في شتى مناطق البصرة ما ينذر بخطورة الوضع في البصرة ونؤكد كمكتب مفوضية حقوق الإنسان على ضرورة عقد اجتماع طارئ في المحافظة لوضع حد لازدياد الحالات”.

وواصل العراق لليوم الثاني على التوالي تسجيل معدل إصابات بفيروس كورونا قياسية، وغير مسبوقة إذ اجتاز عتبة الـ 4000 إصابة في عموم مناطق ومدن البلاد؛ وكانت حصة البصرة 462 إصابة منها.

وتسود مخاوف في العراق من انهيار النظام الصحي في حال ارتفع عدد الإصابات على نطاق واسع، حيث بدأت الإصابات بالصعود منذ أيار الماضي، عندما خففت السلطات القيود المفروضة للوقاية من الفيروس، وعلى رأسها حظر التجوال الشامل.

وتفرض السلطات حظراً جزئياً للتجوال إلى أجل غير مسمى، حيث يتاح للسكان التجول خلال ساعات النهار مع مراعاة إجراءات الوقاية من الفيروس، بما في ذلك ارتداء الكمامات، ومنع التجمعات.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق