كورونا

وزير الصحة يحدد الموقف من استمرار الحظر ولقاح كورونا

حدد وزير الصحة العراقي، حسن التميمي، الموقف من استمرار الحظر ولقاح كورونا وموعد انحسار الفيروس.

وقال التميمي في مقابلة متلفزة، إن “العراق يستخدم البروتوكلات العلاجية المقرة عالمياً منذ بدء الجائحة، ولا يوجد لقاح معتمد حتى الآن لكورونا، رغم أننا فاتحنا دولاً نفذت تجارب متقدمة مثل بريطانيا وروسيا”.

وأضاف أنه “في حال إقرار أي لقاح من منظمة الصحة العالمية فإن العراق سيكون من أوائل الدول التي تستورده”، مبينا أن “تحديد موعد انحسار كورونا يتوقف على الخروج بلقاح مضاد للفيروس”.

وفيما يتعلق بالإجراءات الحكومية في مواجهة الجائحة قال وزير الصحة أن “الحظر يجب أن يستمر بنوعيه الجزئي والكلي وبواقع 4 أيام للجزئي و3 أيام للشامل لأن الهدف هو تقليل الحركة والاختلاط”.

وتابع أن “وزارة الصحة تتعرض لهجمة الهدف منها هو ضرب معنويات الملاكات الطبية في مواجهة خطر كورونا، وتضرر البعض من نجاح الوزارة الصحة في مواجهة كورونا”.

وأشار وزير الصحة إلى أن “الملاكات الطبية استطاعت في الثلاثة اشهر الأخيرة من توفير 7000 سرير للمصابين”.

وبشأن المواطنين الذين ينون السفر خارج العراق قال التميمي، إنه “يُلزم كل مسافر عراقي بعمل فحص PCR قبل 72 ساعة من سفره للخارج، كما أننا نلزم كل الخطوط الجوية القامة إلى العراق بإلزام ركابها بالقيام بالفحص ذاته قبل خول البلاد”.

وأشار إلى أنه “لا صحة لفرض مبلغ 200 ألف دينار مقابل إجراء المسحات لمن يرغب بالسفر”، مبينا أن “نتائج الفحوصات بالنسبة لجميع المواطنين تظهر بعد 24 ساعة فقط”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق