كورونا

الصحة العالمية تصدر بياناً بشأن وضع العراق في مواجهة كورونا

أصدرت منظمة الصحة العالمية، بياناً بشأن وضع العراق في مواجهة فيروس كورونا المستجد.

وقال منظمة في بيانها “مع استمرار ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كوفيد-19 في العراق، كثفت منظمة الصحة العالمية، بالتعاون مع وزارة الصحة والشركاء المنفذين، حملات التوعية المجتمعية لتثقيف المجتمعات حول مخاطر جائحة كوفيد-19 والوقاية منه. تم الوصول مؤخرا إلى أكثر من 5 ملايين شخص في أربع محافظات مكتظة بالسكان ومتضررة في البصرة وواسط وذي قار وميسان في حملة توعوية انتهت في 19 آب / أغسطس 2020”.

وأضاف البيان، أن “المحافظات الأربع سجلت ارتفاعا ملحوظا في عدد الحالات المصابة بمرض كوفيد-19 خلال الأشهر الماضية، ويعد استهدافها لخفض هذه الأرقام من أولويات منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة والشركاء الصحيين. وكانت الحكومة العراقية قد خففت إجراءات الإغلاق على مستوى البلاد مؤخرا، وأعادت فتح حدودها، بما في ذلك المطارات ومراكز التسوق، للأنشطة التجارية والسفر. تعد كل من ميسان والبصرة محافظات حدودية مع إيران وتشاركان في أنشطة تجارية. لضمان حماية المجتمعات وأمانها”.

ولفت البيان “حتى لو استمرينا في ملاحظة زيادة في عدد حالات الإصابة بمرض كوفيد-19 في البلاد، فإن الخبر السار هو أن معدلات الوفيات بسبب المرض قد انخفضت في الأسبوع الماضي من 4٪ إلى 3٪ هذا الأسبوع”.

من جهته قال “أدهم إسماعيل” ممثل منظمة الصحة العالمية في العراق، إنه “مؤشر جيد على أن جودة الرعاية الصحية المقدمة للمصابين والمستشفيات جيدة، ونحن نحيي العاملين في الخطوط الأمامية”.

وأضاف “لا يزال فيروس كورونا يمثل مشكلة صحية عامة خطيرة، وإلى أن يتم تطوير علاج أو لقاح، تحتاج المجتمعات إلى الحفاظ على سلامتها من خلال ارتداء أقنعة الوجه، والحفاظ على التباعد الاجتماعي، وغسل أيديهم كثيرا بالصابون أو المطهر الكحولي، نعتمد كثيرا على المواطنين في الالتزام بالإجراءات الوقائية لضمان نهاية هذا الفيروس من العراق”.

ولفتت الى أن “الحملة حملت شعار “صحتك أمانة” في أربع مناطق في كل من المحافظات الأربع لمدة أربعة أيام لكل منها باستخدام ستمائة وخمسين متطوعا مجتمعيا قاموا بنشر الرسائل التوعوية باستخدام الأكشاك والشاشات المتنقلة والعيادات المتنقلة لعرض مقاطع الفيديو وتشغيل الرسائل الصوتية عبر مكبرات الصوت والتي تضمنت مجموعة متنوعة من الإجراءات الوقائية.

وأشارت المنظمة في بيانها “لاحقا خلال الأسبوع المقبل، سوف تنتقل فرق حملة التوعية الصحية إلى كوردستان وستستهدف تسع مناطق مكتظة بالسكان وعالية الخطورة في محافظة السليمانية في الفترة من 23 إلى 31 أغسطس 2020.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق