كورونا

الصحة العالمية تحدد أياماً تسببت بزيادة إصابات كورونا في العراق

قال ممثل منظمة الصحة العالمية في العراق “أدهم إسماعيل”، إن معدل الإصابات بفيروس كورونا المستجد بدأ بالارتفاع منذ أيام عيد الاضحى.

وذكر إسماعيل خلال مؤتمر صحفي عقده مع محافظ السليمانية هفال ابو بكر، ومدير صحة المحافظة صباح هورامي، أن “نسبة الإصابات بالفيروس في العراق ارتفعت في أيام عيد الاضحى”.

وأردف بالقول إن “الوباء لم يتم إيجاد علاج له لذا يتعين أن تستمر الحياة بشكل طبيعي”، مشيرا إلى أن “حياة الناس ينبغي أن يطرأ عليها تغيير وأن تكون الكمامة جزءا من حياة الأسرة، ويجب أن يلتزم الجميع بالابتعاد عن الأماكن المزدحمة”.

وأضاف إسماعيل، أن “معدل الوفيات بالوباء في السليمانية ارتفع لكن الى الآن وبشكل عام ومقارنة بدول العالم فالنسبة معقولة وطبيعية”.

وفي وقت سابق، قال نائب مدير صحة السليمانية “عبد الله سنكاوي”، إن “فيروس كورونا أصبح أمرا واقعا، وبات في كل منطقة وحي سكني هنالك مجموعة من المصابين، ولا يمكن الاستمرار بالإغلاق وفرض حظر التجول لأن الحياة لأبد أن تستمر وخاصة في ظل التأثيرات الاقتصادية”.

وأضاف أن “حالة الوعي لدى المواطن هي التي تجنبه الإصابة بفيروس كورونا، ونحن ننتظر اكتشاف لقاحات متطورة ولكن في الوقت الحالي، الأمر أصبح بيد المواطنين، وهم من يستطيعون حماية أنفسهم لآن المواطن أصبحت لديه دراية بأعراض الفيروس وكيفية التعامل معها”.

وسجلت وزارة الصحة في حكومة كوردستان العراق، أعلى معدل يومي للإصابات بواقع 677 إصابة و18 حالة وفاة، فيما كان الإقليم قد أعاد فتح الطرق وخفف من إجراءات كورونا وفتح المصايف والمساجد والأسواق بشكل طبيعي.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق